دعوة عامة… لجميع القراء

منصورة عبدالأمير  لنمارس النقد لسنا بحاجة لأن نكون فلاسفة أو أدباء أو نقاداً على أضعف الايمان، لنمارس النقد نحتاج لأن نكون مسئولين، لأن نحمل هماً أكبر، لأن نحمل وعياً يكفي، لأن نكون على قدر طموحاتنا فاعلين مؤثرين نملك نفوذا يتوافق مع ما نرفع من شعارات ومع ما نحمل من هموم حياتية. أن ننتقد عملاً ما يعني أن نحمل عيوناً ثاقبة تتجاوز السطح لتغوص في الأعماق، يعني أن نذهب الى ما وراء الشكل والمضمون، يعني أن ندخل الى وعي مرسل أية رسالة نتلقاها، مكتوبة كانت ام مسموعة ام كما هو الحال على هذه الصفحة مرئية، ان ننتقد يعني ان نعبر عن … Continue reading دعوة عامة… لجميع القراء

في «باب الشمس»: فلسطين «نصر الله»… حكايا ووجوه عدة

منصورة عبدالأمير من قال إن لفلسطين قصة واحدة، ومن قال إن مدنها تحمل وجهاً واحداً، وان مآساتها ذات بعد واحد… ومن يا ترى يمكن أن يحكي كل الحكايات العتيقة وينثر كل أوراق الزيتون المخضبة بدماء المزارعين، من يمكنه أن ينبش جراح التاريخ ويعيد عرض صور لم تغب من ذاكرة جدران المنازل والأزقة والحواري والضياع المليء بالزيتون والبرتقال. ثم لماذا غيب التاريخ كل تلك الصور الجميلة، ولماذا يقسو على ذكريات وتراث يبدو غائباً مضيعاً وسط آهات هذا الشعب التي لا تنتهي، وفي خضم صراعه المرير مع عدو ينشب أنيابه بوحشية لا مثيل لها في الجسد الفلسطيني الذي لا يشيخ. لكن اتراها … Continue reading في «باب الشمس»: فلسطين «نصر الله»… حكايا ووجوه عدة

كاتبة «قوس قزحية»!

منصورة عبدالأمير ها هي «الوسط» تكمل عامها الثاني، وها هي شاشتنا الملونة تكمل مسيرة بدأتها مع تلك البدايات، وها نحن نواصل الترصد لكل ما هو ذو قيمة على الشاشات صغيرها وكبيرها. شاشتنا «القوس قزحية» (كما أطلق عليها جعفر الجمري قبل العام) تميزت بالكثير بدليل ما جاء في شهادات صدرت بحقها، لعل أهمها ما جاء عبر رسائل لانزال نعتز بها ونحمل منها نسخاً في الذاكرة الملموسة وغير الملموسة، كتلك التي وصلت من القاص المبدع أمين صالح ومن الشاعر البحريني الكبير قاسم حداد، والتي لاتزال تزين مكتبي وتدفعني للمضي قدماً والإمعان في ارتكاب الكتابة، غير آبهة بما يقفز هنا وهناك من وسط … Continue reading كاتبة «قوس قزحية»!

في آخر أعماله «طفولة أخرى» جناحي يميط اللثام عن واقع آخر للطفولة

الوسط – منصورة عبدالأمير  يقول أحد علماء الرياضيات إن الصُّدف في واقع الأمر لا تحدث صدفة، وإنها ليست سوى نتائج لترتيبات وحسابات قد تكون من صنع البشر، أو إنها في غالبية الأحيان تأتي بارادة أكبر من إرادتنا، وهو يحاول أن يثبت ذلك الأمر بطريقة رياضية لم أتمكن من فهمها لكنني على أية حال آمنت بكلامه، بل وامتثلته ليلة أمس لحظة إعادتي كتابة هذا المقال الذي كنت أدخلت نسخة سابقة منه لتنشر صباح هذا اليوم لكن ما حدث أجبرني على كتابة مقال آخر. فما حدث، لم يكن يمسني أنا وحسب، بل انني واثقة بأن جميع قرائي تألموا كما تألمت في اليومين … Continue reading في آخر أعماله «طفولة أخرى» جناحي يميط اللثام عن واقع آخر للطفولة

في فيلم Catwoman القطط المصرية تدعو النساء إلى التحرر من كل القيود

منصورة عبدالأمير  لا أعرف من أين أتت جداتنا بكل تلك القصص المثيرة عن القطط ودهائها، ولا أدري لماذا كان هذا الكائن اللطيف رمزاً للشر، ولماذا يتهم دوماً من قبل الجدات بتلبس شياطين الجن فيه، لكنني أعرف، وبحسب هذه القصص، إن القطة السوداء ليست سوى مارد من الجن، وإنها حين تنظر شزرا فإنها في الواقع توجه لك تهديدات خطيرة، وعليك كل ما عليك حينها أن تحكم قبضة قدميك على نعلك وتجري راكضاً، والنعل طبعاً كان هو «الزنوبة» الشهير. أذكرها تلك الأيام وأذكر القطط السوداء الشريرة، والبيضاء الخالصة البياض التي يجب الحذر كل الحذر منها فهي إناث الجنيات، أما القطط ذات العيون … Continue reading في فيلم Catwoman القطط المصرية تدعو النساء إلى التحرر من كل القيود