المسرح المنزلي: متعة وتسلية تستحقان عناء المغامرة

الديه – منصورة عبدالأمير 

كم جهازاً من أجهزة التسلية المنزلية تملك في منزلك؟ تلفزيون، جهاز فيديو، جهاز دي في دي، كمبيوتر؟ هل مازلت تشعر بالرغبة في الحصول على مزيد من التسلية؟ هل تفكر في الحصول على نظام مسرح منزلي، خصوصاً مع اعتباره أحد أكثر مجالات التسلية المنزلية تطوراً وأسرعها؟ حسنٌ، لست الوحيد، كثيرون يرغبون في ذلك.

لكن هل تعتقد أنك بحاجة إلى أن تكون خبير الكترونيات أو حتى مهتماً بهذا المجال لكي تتمكن من الحصول على مسرح منزلي Home Theatre؟ حمداً لله ان الأمر ليس كذلك، إذ يمكن لأي شخص ان يحصل على نظام مسرح منزلي متكامل بالرجوع الى بعض مصادر المعلومات.

حسناً تبدو الأمور متيسرة الى حد ما، جميعنا يستطيع ان يملك هذه الأجهزة ويحول إحدى غرفه إلى صالة عرض سينمائية، لكن مم يتكون المسرح المنزلي ولماذا قد يرغب البعض في انفاق مبالغ طائلة للحصول عليه؟!

في محاولة للإجابة عن هذه الأسئلة قامت «الوسط» بالاطلاع على تجربة أحد الشباب في هذا المجال، رياض خميس، الذي قام بتبثت نظام متكامل لمسرح منزلي وحول احدى غرف منزله لما يشبه صالة عرض سينمائية مصغرة.

يقول خميس: «على رغم سهولة الحصول على نظام مسرح منزلي، فإن هذه الخطوة يجب ان تكون مسبوقة بقرار حاسم وتخطيط دقيق و… موازنة كافية! (…) أول ما يجب ان تفكر فيه هو ما إذا كنت ستخصص غرفة كاملة للمسرح أم ستكتفي بجزء صغير في غرفة جلوسك أو مكتبك، طبعاً فإن الخيار الأول يعني الحصول على أفضل النتائج فيما يتعلق بالصوت والصورة، كما يعني حصولك على قاعة عرض مصغرة بشاشة ضخمة».

ويضيف خميس «الموازنة هي اعتبار آخر مهم في الموضوع، إذ إن حجم موازنتك يحدد نوعية الأجهزة التي ستبتاعها، وحجم مسرحك المنزلي، ونوعية الأجهزة التي تتوافر فيه».

مكونات المسرح المنزلي

ويذكر خميس ان المكونات الأساسية للمسرح المنزلي هي: جهاز تشغيل الاقراص المدمجة (دي في دي) DVD Playred، تلفزيون بشاشة عريض Widescreen لا يقل حجمها عن 29 بوصة، مكبرات للصوت Amplifiers موزعة في جميع انحاء الغرفة وسماعاتSpeakers، يمكن اضافة جهاز تشغيل شرائط فيديو VCR وجهاز ستالايت، وأخيراً يمكن إضافة جهاز تكبير الصورة Projector للحصول على شاشة عرض كبيرة.

الـ «دي في دي»

أما فيما يتعلق بالمواصفات التي يجب توافرها في جهاز تشغيل الـ «دي في دي»، فيُوصى باختيار أجهزة ذات أسماء وماركات معروفة، وهي على رغم ارتفاع أسعارها فإنها تحمل مزايا أكبر تؤثر بشكل أو بآخر على جودة الصورة والصوت الناتجين، مع العلم بأن اسعار هذه الأجهزة قد انخفضت بشكل كبير في الآونة الأخيرة.

جهاز التلفزيون

كذلك يوصى باقتناء أجهزة التلفزيون ذات الماركات المعروفة، وتفضل الرقمية منها، وتلك التي تحوي تقنية Progressive Scanning أو مسح الصورة المتقدم والتي تزيد من جودة الصورة المعروضة.

هذه التقنية موجودة في أجهزة التلفزيون الجديدة التي تقدم الأفضل في عالم الصورة الصافية ذات الأبعاد D3، وعلى رغم عدم توافر هذه الأجهزة في المنطقة لحد الآن فإن معظم الشركات المصنعة لأجهزة دي في دي قامت بتضمين تقنية Progressive Scanning في أجهزتها الجديدة.

مكبرات الصوت والسماعات

مكبرات الصوت والسماعات تأتي بقدرات مختلفة وبأسعار متفاوتة لكنها جميعاً تمكننا من الحصول على مختلف أنواع الأصوات وصيغها، اعتماداً على حجم الغرفة، وحجم السماعات المستخدمة وكذلك حسب رغبتك. عموماً فإن معظم هذه المكبرات تفي بالغرض لكنه يستحسن استشارة صاحب المحل الذي تبتاع منه جهازك، وحاذر من ان يتم خداعك، لذلك حاول تجربة الصوت قبل شراء المكبرات.

مكونات بسيطة، شراؤها لا يستغرق الكثير من الجهد، أسعارها تتفاوت لتجعل الخيار في يد صاحب القرار، فإما أن يلجأ الى ما غلى ثمنه وثقل حمله أو أن يكتفي بما هو في متناول الجميع.

أما لماذا قد يرغب البعض في الحصول على نظام مسرح منزلي متكامل فالاجابة في رأيي تأتي بشكل أوتوماتيكي بمجرد ان تشاهد نموذجاً لمسرح منزلي ما، بالنسبة إلي كانت واضحة وجلية حين دخلت مسرح خميس المنزلي أو شاشة عرضه السينمائية المصغرة، وحينها كان كل ما أفكر فيه هو انها متعة تستحق المغامرة «بالمال» وتسلية «ما بعدها تسلية»

العدد 807 – الأحد 21 نوفمبر 2004م الموافق 08 شوال 1425هـ

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s