طفلة ومعلمها يقتحمان عالم الظلام في Black

  منصورة عبدالامير     عالمها كان ظلاما دامسا، أضاءه هو بإشارات من يديه طبعها على كفيها وذراعيها، إذ لم يجد وسيلة غير تلك لايصالها الى عقلها. فتح للنور طريقا في حياتها، وعلمها كيف تصمد وتثابر وتتحدى ما هو أكثر من الصعاب لا لتتفوق… بل لتعيش فقط! تلك باختصار هي الفكرة الرئيسية في حكاية ميشيل ومعلمها ساهاي، وهي الفكرة التي اعتمدها المخرج أساسا لفيلمه الذي أعطاه أسما مميزا هو Black وهو اسم يشترك مع ملصق الفيلم في تقديم ايحاء للمشاهد بأنه أمام فيلم حركة، عصابات، اثارة، مغامرات، وكل ما يندرج تحت هذه النوعية من الأفلام، لكنه ببساطة ليس هذا أو … Continue reading طفلة ومعلمها يقتحمان عالم الظلام في Black

“المعاق مو عاجز” أولى صرخاتها: تجربة مسرحية فريدة…أبطالها عاجزون جسديا لكنهم مبدعون

الوسط – منصورة عبدالأمير  على وجوههم ترتسم ملامح القوة والاصرار ومن بين ثناياهم تنطلق كلمات التحدي والانتصار، ضحكوا في وجه قدرهم العابس فأحالوا واقعهم عالما من التألق والنجاح، اقتلعوا كل الأبواب والسدود وكسروا كل اعاقاتهم الجسدية ليحققوا ما قد لا نجد له مثيلا في دنيا كثيرين. ثلة من شباب “لهم احتياجات خاصة” آمنوا أن “المعوق” من يكسل عن اتيان الصعاب وتحقيق المراد، لا من تنقصه قدرة جسدية قد يتراجع أثرها في بعض مضامير الحياة، لم تنقصهم الثقة بقدراتهم وامكاناتهم لكنهم كانوا بحاجة إلى يد تمسك زمام المبادرة وتنطلق بهم الى عوالم رحبة وفضاءات واسعة تتجاوز حدود اللاممكن في قاموس وضع … Continue reading “المعاق مو عاجز” أولى صرخاتها: تجربة مسرحية فريدة…أبطالها عاجزون جسديا لكنهم مبدعون

في أول أعماله السينمائية يوسفي يواجه “عزرائيل” ويقدم إبداعا إيرانيا آخر

منصورة عبدالأمير هل يتفق معي قارئي الكريم في أن السينما الإيرانية تخطو خطوات واسعة لتقدم أعمالا يمكن اعتبارها من أرقى ما تقدمه صناعة السينما في العالم، إن لم يكن بتقنياتها فبإبداع مخرجيها وبعمق أفكار كتابها وتلقائية أداء ممثليها وقدرتهم الرائعة على تقمص أية شخصية، وليس أدل على ذلك من الأفكار الرائعة التي تبهرنا بها في عدد من أفلامها، أفكار قد يخطر بعضها على البال، وقد يبقيك بعضها الآخر مشدوها تتساءل عن أي نوع من المس أصاب مؤلفوها ومبتكروها، وإلا فكيف يمكن لأحدهم أن يستثمر فكرة الموت بكل ما لها من رهبة في النفس البشرية ليقدم لنا عملا كوميديا ساخرا وراقيا، … Continue reading في أول أعماله السينمائية يوسفي يواجه “عزرائيل” ويقدم إبداعا إيرانيا آخر

رعب في أميتفيل: ليس رعبا ولا دراما. .. ولا أي شيء آخر

منصورة عبدالأمير كل شيء ممكن في أميركا، وإلا فلماذا كان هناك حلم أميركي، حلم يدور معظمه بالثراء السريع، الا ان تحقيق المستحيلات وسابع المستحيلات تظل هي الفكرة عموما وراء هذا المفهوم. والمستحيلات كثيرة يمكن أن تكون كل شيء وأي شيء… أي شيء، حتى استثمار جريمة بشعة راح ضحيتها ستة أفراد من اسرة واحدة، قتلوا غدرا على يد ابن الاسرة الشاب الذي تملكته – حسبما يقول – روح شريرة، وأصمت آذانه أصوات شيطانية دفعته لارتكاب جريمته. حدث ذلك في العام 1974 في منزل عائلة دفيو الواقع بمنطقة اميتفيل في نيويورك حين اقدم روني دفيو البالغ من العمر 23 عاما على اطلاق … Continue reading رعب في أميتفيل: ليس رعبا ولا دراما. .. ولا أي شيء آخر

نادي الانتحار رعب حقيقي وإثارة واقعية وشاشة تسبح في الدماء

منصورة عبدالأمير  أفلام الرعب بكل ما تحويه من صور مفزعه وأصوات توجف القلب ومشاهد تثير الأعصاب، لا يمكنها أن تكون أكثر رعبا من تلك الأفلام التي تأتي لتناقش بعض التفاصيل المرعبة التي يمتلئ بها الواقع من حولنا والتي قد نحاول بشكل أو بآخر التغاضي عنها وتجاهلها. أفلام الرعب لا تقدم واقعا، بل قصصا هي أقرب الى الخيال حتى وإن نسبها كتابها ومخرجوها لقصصا حقيقية وواقعية، أما أفلام الواقع المرعب فهي تلك التي تترك الأعصاب مشدودة والنفوس ممزقة حسرة وألما على واقع مشوه قبيح، وهي التي تظل حبيسة في الذاكرة مسببة الرعب ذاته والألم عينه والمرارة نفسها. الفيلم الياباني نادي الانتحار … Continue reading نادي الانتحار رعب حقيقي وإثارة واقعية وشاشة تسبح في الدماء

“اغتيال ريتشارد نيكسون”: بين ومولر يحذران قتلة الأحلام من ثورة المحبطين

الوسط – منصورة عبدالأمير  يأخذنا المخرج نيلز مولر في فيلم “اغتيال ريتشارد نيكسون” the assassination of richard Nixon الى جانب اخر من الصورة المشرقة للمجتمع الأميركي وللحلم الأميركي وذلك من خلال استعراض قصة حقيقية حدثت في العام 1974 بطلها هو صاموئيل بايك، موظف المبيعات الوحيد الذي تخلى عنه الجميع والمصاب بحال شديدة من الاكتئاب والاحباط الذي تعب من الكذب على الزبائن والخداع. لا يتمكن من الحصول على قرض حكومي كما يتخلى عنه أفراد عائلته. لا يرغب سام سوى في ان يجتمع مع عائلته من جديد وان يعيش حياة مادية مكتفية لكن واقع الحياة انذاك والوضع الاقتصادي المزري الذي تسببت فيه … Continue reading “اغتيال ريتشارد نيكسون”: بين ومولر يحذران قتلة الأحلام من ثورة المحبطين

اغتيال ريتشارد نيسكون… وكل قتلة الأحلام

منصورة عبد الأمير دائما يعيد التاريخ نفسه، وكثيرا ما يكرر القاء دروسه ليبث من خلالها رسائل واشارات مباشرة وغير مباشرة عسى أن يكون هناك من يتعظ ومن يأخذ منه دروسا وعبر. .. وللتاريخ جنوده ورسله، عرفوا ذلك أم جهلوه وقبلوه أم رفضوه، وجنود التاريخ ليسوا بشرا بمواصفات خاصة بل نحن أنفسنا، أنا وأنت والآخرون من حولنا، نحن الذين نكرر أخطاء من سبقونا أو نطورها وفي أحوال نادرة نستجمع شيئا من ذاكرتنا فنتنفاداها، ونحن أيضا من نكون عبرا للآخرين من حولنا. شون بين، الممثل الأميركي المعارض لسياسات حكومة بلاده على الدوام، والذي سببت له اراؤه الجريئة تجاه تلك السياسات غضب البيت … Continue reading اغتيال ريتشارد نيسكون… وكل قتلة الأحلام