«حاحا وتفاحة»: إساءة فنية… وإيحاءات مبتذلة

منصورة عبد الأمير أسوأ ما يمكن أن يفعله أي فنان بنفسه هو أن يضيف لسجله الفني أعمالاً تصبح بمثابة نقاطاً سوداء في تاريخه ذاك؟ طبعاً لا يمكن له، بأي حال من الأحوال، وبعد أن يرتكب تلك الأخطاء أو الزلات أو النزوات الفنية التي مارسها عبر فيلم سينمائي هنا أو عمل درامي أو مسرحي هناك، أن يعود الى الوراء ليمحوها من سجله الفني. لنأخذ ياسمين عبدالعزيز مثالاً، وهي التي يمكن مشاهدتها في آخر أعمالها «حاحا وتفاحة» حاليا في جميع دور السينما في البحرين. هذه الفنانة الجميلة، بفضل موهبتها الفطرية واجتهادها الشخصي واصرارها على النجاح، جاءت نقلتها طبيعية قبل سنوات كثيرة. قفزت … Continue reading «حاحا وتفاحة»: إساءة فنية… وإيحاءات مبتذلة

الروتين الزوجي وأزمة منصف العمر…

منصورة عبد الأمير ما الذي يجلب السعادة للحياة الزوجية، أهو الحب بين طرفيها، أم النجاح في تنشئة أبناء صالحين وناجحين في حياتهم، أم أنه التمكن من عيش حياة مستقرة وهادئة. ثم لماذا يقال دائماً إن الروتين هو ما يقتل الحياة الزوجية، وما هو الروتين أصلاً، أهو الاعتياد على الأمور، وهي هنا شريك الحياة، أو امرأة، والأسرة والأبناء ومشكلاتهم و… «وجع رأسهم»، ثم دخرجلاًول دوامة الملل والسأم منهم، أم إنه اللا تجديد الذي يؤدي إلى موت شباب وزهوة العلاقة، أي علاقة أسرية، زوجية أو أبوية. السعادة الزوجية، والروتين الذي يقتلها، وابتكار طرق لمحاربة هذا العدو الذي يتربص بكل تفاصيلها، هي أهم … Continue reading الروتين الزوجي وأزمة منصف العمر…