أذن «الإعلام» من طين أم من عجين؟

منصورة عبدالامير يكاد المتابع للساحة الثقافية و «الفنية» في البحرين يصاب بهذيان وهلوسة أشبه بالهستيريا؛ لفرط ما يشهد من ثراء وعطاء البحرينيين للثقافة بمختلف فروعها وللفنون بتعدد أهوائها. لا نهاية لعطاء هذه الساحة، وكم الإبداعات فيها يبدو كسيل منهمر لا توقف له، وجوه أبطاله لا تتكرر كثيرا، فالقائمة تطول ولا حصر لها. نفاجأ بهم بين الحين والآخر وهم يعرضون أمام أعيننا أفضل ما تسمح به قدراتهم وطاقاتهم من إبداعات فنية ومسرحية وأدبية وغير ذلك كثير من قائمة لا نهاية لها. آخر المفاجآت جاءت على يد الكاتب إبراهيم سند، الذي قدم أخيرا مسرحية للأطفال تحت عنوان «الطيور الزرقة»، وبعيدا عن الخوض … Continue reading أذن «الإعلام» من طين أم من عجين؟

بني البشر Children of Men: سوداوي… مرعب ولا يخلو من عنصرية

منصورة عبدالأمير  إذا كنت أحد أولئك الذين يحبون بريطانيا، ويحملون عشقا خاصا لعاصمتها لندن مدينة الضباب، فأنصحك ألا تشاهد فيلم Children of Men الذي يعرض حاليا في سينما السيف، لأنك حينها سترى صورة أخرى مختلفة تماما عن كل ما تحمله ذاكرتك لهذا البلد، ولمدينة لندن خصوصا. الصورة الجديدة لن تسعد حواسك بل ستصيبك بشيء غير قليل من الأسى بسبب ما يزعم صانعو الفيلم كونه مستقبل هذه المدينة، إذ تبدو لندن مدينة قذرة شبه مدمرة وكأنها خرجت للتو من حرب ساحقة، تنتشر في شوارعها العصابات ولا يبدو لرجال شرطتها أي هدف سوى اشاعة مزيد من الفساد. ملئت جدرانها بكثير من الشعارات … Continue reading بني البشر Children of Men: سوداوي… مرعب ولا يخلو من عنصرية

هيفاء المنصور: السينما الإسلامية مطلوبة… ومعالجاتنا السينمائية سطحية

منصورة عبدالأمير  هيفاء المنصور… مخرجة سينمائية، وكاتبة، وممثلة، تأتي من بلد لا تبدو النظرة فيه إلى الفن و «المتعاملين معه» واضحة ومحددة، مهما بلغ رقي ذلك الفن وسمت أهدافه. هي تحمل الكثير من الطموح في مقابل القليل من الإمكانات المادية التي لم تمنعها يوما من ترجمة كل ما تحمله من هموم وقضايا مجتمعها إلى صور سينمائية، هي وإن تواضع طرحها وأسلوب تقديمها إلا أنها وجهت أنظار المهتمين إلى هذه الشابة العربية الخليجية السعودية. بلغ عدد تجاربها السينمائية لحد الآن 4 أفلام هي «من؟» و «الرحيل المر» و «أنا والآخر» وأخيرا «نساء بلا ظل». فيلمها الثالث خصوصا وهو الذي يعالج قضايا … Continue reading هيفاء المنصور: السينما الإسلامية مطلوبة… ومعالجاتنا السينمائية سطحية

مؤكدا إشادة إدارة المهرجان بفيلمه…. فريد رمضان: قوة مهرجان دبي في احتفائه بالسينما العربية

منصورة عبدالأمير  لم يتمكن الفيلم السينمائي البحريني الثالث (حكاية بحرينية) من أن يحصد أيا من جوائز المهر الثلاث خلال مشاركته في مسابقة الأفلام الروائية العربية، التي استحدثتها إدارة مهرجان دبي السينمائي الدولي بدورتها الثالثة والأخيرة. ذهبت الجوائز الثلاث إلى المغربي «معليش يا بحر»، ثم اللبناني «فلافل» وأخيرا الجزائري «بركات»، لكن ذلك لم يعني الكثير لمؤلف وكاتب سيناريو «حكاية بحرينية» فريد رمضان، ما يعنيه حقا هو أن يكون فيلمه الخليجي الوحيد الذي تختاره إدارة المهرجان للتنافس على جائزة المهر إلى جانب 9 أفلام أخرى أبرزها «بلديون» المغربي الفرنسي الحاصل على جائزة أفضل ممثل في مهرجان كان. هذا عدا عن أفلام أخرى … Continue reading مؤكدا إشادة إدارة المهرجان بفيلمه…. فريد رمضان: قوة مهرجان دبي في احتفائه بالسينما العربية

أنا إنسان… كوميديا، إرهاب، أكشن وإثارة… من المعامير

منصورة عبدالامير  البطالة … من المسئول عنها؟ ، ونظرة مقربة لبعض ضحاياها … ثم حقيقة الديمقراطية الأميركية وتشدقها الدائم بحقوق الإنسان، في مقابل أنانيتها المفرطة وواقع تهمة الإرهاب التي تحاول عنوة إلصاقها بجميع الشعوب. تلك هي أهم النقاط التي يرتكز عليها الفيلم الشبابي «أنا إنسان»، وهو تجربة شبابية أخرى في مجال الأفلام القصيرة، تحاول عنوة أن تلفت انتباه المسئولين لطاقات الشباب البحريني. «أنا إنسان» فيلم يعالج قضية البطالة وقضايا سياسية أخرى في قالب كوميدي يمتلئ بكثير من مشاهد الأكشن والإثارة. يحكي قصة مجموعة من شباب عاطلين عن العمل في سعي دائم لاقتناص أية فرصة عمل. تبوء كل محاولاتهم بالفشل الذريع … Continue reading أنا إنسان… كوميديا، إرهاب، أكشن وإثارة… من المعامير

في حكاية «امرأتان»… نيكي كريمي تطلق صرخة نسائية مدوية

منصورة عبدالامير  أرادت أن تهرب من قسوة والدها وسذاجته، فعقدت صفقة خاسرة، أخذها إليها حظها العاثر وواقع أسرتها البالي وثقافة محيطها الظالمة. حلمت بالكثير وحملت طموحات لا عدَّ لها، وهي ابنة قرية صغيرة تقع على أطراف مدينة أصفهان الإيرانية، لكن ألا يحق لها ذلك، مع حدة ذكائها، وسعة معرفتها وثقافتها، وهما ما جعلاها تتفوق على جميع الطلبة وتلفت أنظار كل اساتذتها في الجامعة. وعلى رغم ذلك تقبل بزواج لا يرقى إلى مستوى طموحاتها، لا لشيء إلا لكونه بارقة أمل، ومنفذها الوحيد إلى العالم وراء أسوار قريتها ومحيطها البائس. أرادوها جميعا جسدا من دون إرادة، وروحا لا تعي إلا الخنوع وطأطأة … Continue reading في حكاية «امرأتان»… نيكي كريمي تطلق صرخة نسائية مدوية

مؤكدا احترامه للقارئ العربي… مؤلف «عمارة يعقوبيان» لـ «الوسط»: تمرد شخصياتي مقياس نجاحي…وما فلت من الفيلم حدث سينمائي مميز 

المنامة – منصورة عبدالأمير علاء الأسواني… هو مؤلف رواية «عمارة يعقوبيان» الشهيرة، التي تعد، بحسب كاتبها، الأعلى مبيعا في فرنسا وايطاليا حيث بيع منها ما يزيد على 126000 نسخة خلال 8 شهور في فرنسا وحدها متجاوزة بذلك توقعات الناشر الفرنسي ببيع 15000 نسخة خلال عام. كذلك احتلت «عمارة يعقوبيان» المركز السادس على قائمة فرنسية لأفضل 20 كتابا العام 2007، مع تأكيد كاتبها كونها سادس أفضل كتاب، لا رواية. للأسواني الحق في ذلك، فلقد أدهش طبيب الأسنان هذا كثيرين بدقته في تقصي بعض أهم قضايا المجتمع المصري المعاصرة، وبراعته في صوغها بأسلوب قصصي درامي رائع جعلها مادة جاهزة للسينما العربية، فجاءت … Continue reading مؤكدا احترامه للقارئ العربي… مؤلف «عمارة يعقوبيان» لـ «الوسط»: تمرد شخصياتي مقياس نجاحي…وما فلت من الفيلم حدث سينمائي مميز