السينما بطعم القهوة… بمجمع العالي … «نقش غاليري» يحتفي بصناع السينما البحرينيين خلال أيام الأفلام القصيرة

المنامة – منصورة عبدالأمير 

نظم نقش غاليري منتصف يوليو/ تموز 2012 فعالية للأفلام، يحتفي خلالها بالأفلام البحرينية التي تم عرضها في مختلف المهرجانات الإقليمية والدولية في الأعوام القليلة الماضية.

ويقيم «نقش» فعاليته التي تقام تحت عنوان: «أيام نقش للأفلام القصيرة… احتفاء بمبدعي البحرين» على مدى ثلاثة أيام متتالية ابتداءً من 12 يوليو/ تموز حتى 14 من الشهر نفسه في نقش غاليري بمجمع العالي. ويعرض خلال هذه الفترة 40 فيلماً بحرينياًّ قصيراً أنتجها أو أخرجها أو ألفها الشباب البحريني وعلى رأسها الأفلام التي عرضت خلال الدورة الخامسة من مهرجان الخليج السينمائي التي أقيمت في شهر أبريل/ نيسان الماضي في دبي.

وتقدم الأفلام المشاركة على مدى الأيام الثلاثة من خلال عروض مستمرة من الساعة 11 صباحاً حتى الثامنة مساء. وتعرض في قاعتين تم تجهيزهما خصيصاً للفعالية، تقعان مقابل موقع نقش غاليري في مجمع العالي بالقرب من بوابة رقم 2 للمجمع.

وعن الفعالية؛ التقت «فضاءات الوسط» مالك نقش غاليري محمد المسقطي لتحاوره عن توجه الغاليري الأخير واهتمامه بصناع السينما البحرينيين.

بداية أشار المسقطي إلى أن احتفاء نقش غاليري بصناع السينما البحرينيين يأتي ضمن اهتمامات الغاليري بالطاقات الشبابية البحرينية، وكإحدى فعاليات ملتقى نقش للثقافة الذي يرعاه الغاليري، مشيراً إلى أن الملتقى الثقافي «يهدف إلى المؤاخاة بين التراث الثقافي العريق والروح الشبابية المعاصرة من خلال الفعاليات الثقافية والفنية التي يستضيفها ويتيح من خلالها للشباب فرصة عرض خبراتهم وإبداعاتهم وتبادلها في نسق انسيابي متجدد».

وأضاف أن فعالية أيام الأفلام القصيرة هذه تأتي انطلاقاً من الأهداف المذكورة ذاتها وتهدف أيضاً إلى تسليط الضوء على تألق المبدعين البحرينيين على مستوى الإخراج والتأليف في عدد لا يستهان به من المحافل الدولية التي تعنى بهذه المواهب.

ويؤكد «هنالك الكثير من المخرجين والمنتجين البحرينيين الذين يتمتعون بسمعة طيبة على المستوى الدولي، نظراً إلى حصولهم على عدد لا يستهان به من الجوائز والتكريمات المحلية والعربية والدولية، إلا أنهم مجهولون تماماً على المستوى المحلي من قبل عموم الناس ممن لا تعد صناعة الأفلام إحدى اهتماماتهم».

لذلك، يشير المسقطي «ارتأينا أن نقيم فعالية قريبة من الناس ممن لا يكبدون أنفسهم عناء حضور أو متابعة المهرجانات الدولية المتعلقة بصناعة الأفلام القصيرة وذلك لتعريف المجتمع بالمنتجين والمخرجين البحرينيين وإبراز نجاحاتهم المشرفة».

وعن أهم الأفلام والأسماء التي سيتم الاحتفاء بها؛ يفيد «سيتم عرض 40 فيلماً قصيراً قدمها 13 مبدعاً بحرينياًّ، وتم اختيار هذه الأفلام بناء على مستوى تميز المخرج وجودة أفلامه وحداثتها».

أما المبدعون البحرينيون المتميزون الذين يحتفي بهم نقش غاليري، فهم: أحمد الفردان، أسامة سيف، جعفر الحلواجي، حسن الإسكافي، حسين الرفاعي، عائشة المقلة، عبدالله السعداوي، علي العلي، عمار الكوهجي، محمد إبراهيم، محمد جاسم، محمد جناحي، محمد راشد بوعلي.

وأضاف أن الفعالية ستبرز جهود وإسهامات مؤسسة عمران للإنتاج الفني في دعم التجارب السينمائية الشابة في البحرين.

ويصاحب عروض الأفلام عدد من الورش والندوات التي يديرها ويشارك فيها مجموعة من النقاد والمخرجين السينمائيين والمختصين في هذا المجال وتناقش هذه الحلقات عدة قضايا تهم صانعي الأفلام البحرينيين منها حلقة نقاشية عن إخراج الأفلام القصيرة، وثانية عن واقع الإنتاج السينمائي في البحرين، وأخيراً حلقة حول مهرجانات الأفلام القصيرة في الخليج».

يشار إلى أن نقش غاليري، الذي انتقل أخيراً إلى مجمع العالي، أنشأ قاعتين مخصصتين لعرض الأفلام مقابل نقش غاليري الواقع بقرب بوابة 2 للمجمع، وتقع القاعتان في التوسعة الجديدة قرب البوابة المذكورة.

العدد 3584 – السبت 30 يونيو 2012م الموافق 10 شعبان 1433هـ

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s