المخرج البحريني محمد جاسم: بأفلامي أتحدى «الهودجكن»

الوسط – منصورة عبدالأمير 

mon-7

عاد إلى البحرين أخيراً، بعد انتهاء فترة علاجه في الأردن، المخرج البحريني الشاب محمد جاسم، مخرج عدد من أفلام الأنيميشن القصيرة التي لفتت الأنظار إلى موهبته المميزة.

محمد قضى في الأردن فترة تكاد تصل إلى العام لإتمام جلسات العلاج الكيماوي وذلك لإصابته بمرض نادر هو مرض الهودجكن (Hodgkin)، وهو ورم دم خبيث يندرج تحت الأمراض السرطانية. هذا المرض الذي تم تشخيص إصابة محمد به قبل أعوام، شفي منه، لكنه عاود مهاجمته. عاد إلى الأردن ليستأنف رحلة علاج شاقة لكن الشاب محمد، يحمل روحاً مثابرة مجدة، ما كان له أن يستسلم للمرض اللعين. منذ المرة الأولى واصل العمل على فيلمه «سلاح الأجيال». في هذه المرة قرر محمد أن يجعل تحديه مع المرض أكبر. قرر أن يهزمه على طريقة «الأنيميشين» وضع فكرة فيلمه وقرر أن يصرع المرض أو لعله أراد أن يجعل منه صديقاً.

نعم، هذه المرة، كسابقتها، قرر أن يصنع فيلماً جديداً فيما يواصل علاجه، وهو يكرر أنه رغم مشقة التعرض للعلاج الكيماوي إلا أنه يستغل فترة النقاهة بين جلسات العلاج الكيماوي ليواصل العمل في فيلمه.

في فيلم (Hodgkin)، وهو آخر أفلامه، أراد محمد أن يتحدث عن تجربته مع المرض وأن يسرد معاناته معه وشجاعته في مواجهته. هذا المخرج المبدع بشكل مختلف… مختلف تماماً. عنوان الفيلم الفرعي «كيف تجعل المرض صديقاً»، وهو فيلم وثائقي يسلط محمد فيه الضوء على قصته مع المرض خلال 45 دقيقة.

شارك محمد بفيلمه هذا في عدد من المهرجانات الدولية وحصل على جائزة أفضل فيلم وثائقي وأفضل إخراج من مهرجان أكوليد في كاليفورنيا.

لمحمد فيلمان آخران، الأول فيلم قصير بعنوان «سلاح الأجيال» The Power of Generations وفيه يوجه دعوة لإحلال السلام في العالم واصفاً إياه بالسلاح الوحيد الذي يحفظ الأجيال ويبقي الحياة على الأرض.

هذا الفيلم شارك في عدد من المهرجانات الدولية وحقق عدة جوائز وإشادات لعل آخرها جائزة تميز Awards of Merit من مهرجان «بست شورت» في كاليفورنيا. حصل في المهرجان نفسه على جائزة عن فيلم (Hodgkin).

وكان فيلم «سلاح الأجيال» فاز بالجائزة الثالثة في الدورة الرابعة من مهرجان الخليج السينمائي في دبي عام 2011، كما حصل على جائزة أفضل مؤثرات بصرية «جرافيك» من مهرجان هوليوود للأفلام العائلية.

كذلك قدم محمد ثاني أفلامه وهو فيلم أنيميشين عنوانه «آخر قطرة نفط» The last drop of oil. هذا الفيلم الذي يروي ما يمكن أن يحدث في حال نضوب النفط يتتبع مصير آخر برميل نفط في العالم. الفيلم من إنتاج وتأليف وتصوير محمد جاسم بالمشاركة مع إبراهيم البوعينين في التأليف والإخراج وعبادة الحسن في التصوير.

هذا الفيلم حصل هو الآخر على جوائز منها جائزة التميز لأفضل فيلم أنيميشين من مسابقة أكوليد كومبيتشين Accolade Competition في كاليفورنيا، كما حصل على جائزة أفضل فيلم أنيميشين من مهرجان رأس الخيمة للفنون البصرية في دورته الثانية.

العدد 4326 – السبت 12 يوليو 2014م الموافق 14 رمضان 1435هـ